المغالطات الجدالية: رجل القش

“رجل القش” اسلوب جدالي مضلل يشوه موقفًا معارضًا لتسهيل الهجوم عليه. يتظاهر الشخص الذي يستخدم رجل القش بمهاجمة موقف خصمه، بينما في الواقع يهاجم نسخة مشوهة من هذا الموقف فقط، والتي لا يدعمها خصمه أو لم يقلها. إن تحريف موقف الخصم أو إساءة اقتباسه أو إساءة تفسيره أو المبالغة فيه هي كلها وسائل يمكن من خلالها ارتكاب هذه المغالطة. وعادة ما تكون نسخة القش أكثر ضعفًا من الحجة الفعلية، مما يجعلها هدفًا أسهل للهجوم.

مثلاً، إذا قال شخص ما: “أعتقد أنه يجب علينا تقديم إجازات أمومة أفضل للموظفات”، فقد يرد شخص يستخدم رجل القش بالقول “فكرتك سيئة جدًا لأن أي تقصير في العمل وحجم الإنتاج سيجعلنا نتراجع في السوق”.

النمط العام

تتكون حجة “رجل القش” عمومًا من المراحل الثلاث التالية:

  1. 1)    يوضح الشخص “أ” موقفه.
  2. 2)    يقدم الشخص “ب” نسخة مشوهة عن الموقف الأصلي للشخص “أ”، بينما يدعي أنه لا يوجد فرق بين النسختين.
  3. 3)    يهاجم الشخص “ب” النسخة المشوهة من موقف “أ” ويتصرف كما لو كان ينتقد حجة الشخص “أ” الأصلية.

بشكل أساسي، يقوم الشخص “ب” بإنشاء دمية قش، وهي نسخة مشوهة من النموذج الأصلي، مما يسهل عليه مهاجمة موقف خصمه.

وهذا يعني وجود خلل في فرضية حجة رجل القش، لأن الموقف الذي تتناوله لا يعكس بدقة الموقف الذي كان من المفترض أن يعالجه في الأصل. على هذا النحو، تعتبر مغالطة القش نوعًا من المغالطة المنطقية غير الرسمية.

أمثلة على رجل القش

فيما يلي مثال نموذجي على مغالطة رجل القش:

الطالب: كان الامتحان أصعب بكثير مما كنا نعتقد، لذلك من المفيد إعطاء بعض العلامات الإضافية للطلاب الذين أتموا الامتحان.

الأستاذ: هذه فكرة سيئة. إذا منحنا الجميع درجات مثالية بدون سبب، فلن يُتعب الطلاب أنفسهم بالعمل بجد في المستقبل.

في هذا المثال، يستخدم الأستاذ حجة “رجل القش”، من خلال تحريف موقف مساعده بثلاث طرق:

يجادل الأستاذ ضد منح الجميع علامات إضافية، في حين اقترح الطالب منحها فقط للطلاب الذين أكملوا الامتحان.

يجادل الأستاذ ضد منح الطلاب درجة مثالية، بينما كان الاقتراح إعطاء الطلاب بضع علامات إضافية فقط.

يجادل البروفيسور بعدم منح الطلاب مكافأة بدون سبب، في حين أن الاقتراح هو منحهم مكافأة لأن الامتحان كانت أصعب مما يفترض به.

من خلال القيام بكل ذلك، يسهل الأستاذ على نفسه مهاجمة أطروحة الطالب.

ضع في اعتبارك أنه لا يهم ما إذا كان ادعاء الأستاذ الذي يستخدم رجل القش صحيحًا أم لا (أي أنه إذا حصل الجميع على درجة مثالية دون سبب، فلن يعمل الطلاب بجد في المستقبل). وذلك لأن حجة الأستاذ هي تحريف خاطئ لموقف خصمه، مما يعني أنها غير ذات صلة بالمناقشة في المقام الأول.

كيفية الرد على مغالطة رجل القش

لتقليل تعرضك لحجة رجل القش في المقام الأول، استخدم لغة واضحة وجازمة، مع وجود مساحة صغيرة لسوء التفسير قدر الإمكان. هذا يجعل من الصعب على خصمك تشويه موقفك، ويسهل عليك تصحيحه إذا حاول القيام بذلك.

ومع ذلك، في حين أن هذا يقلل من خطر استخدام شخص ما رجل القش ضدك، فلا شيء يمكن أن يمنع أي شخص من استخدام هذا النوع من الحجج إذا أراد ذلك حقًا، لذلك من المهم معرفة كيفية الرد على استخدام حجة القش.

بشكل عام، هناك ثلاث استراتيجيات رئيسية يمكنك استخدامها:

الإشارة لهذا التصرف.

 اشرح سبب كون حجة خصمك واستخدامه لرجل القش أمر مضلل، وكيف يشوه موقفك الأصلي. يمكنك أن تضعه في موقف دفاعي بأن تطلب منه تبرير سبب اعتقاده بأن الموقف المشوه الذي يتحدث عنه هو نفس الموقف الذي اقترحته في الأصل؛ نظرًا لأن الاثنين مختلفان، سيضطر خصمك للاعتراف بأن حجته كانت غير صالحة، أو سيحاول تبريرها باستخدام منطق أكثر مغالطة، والذي يمكنك نقده بعد ذلك.

تجاهل الحجة.

 يمكنك تجاهل النسخة المشوهة التي يقدمها خصمك (أي القش)، والاستمرار في الدفاع عن موقفك الأصلي. يمكن أن يكون هذا فعالًا في بعض الحالات، ولكن إذا استمر خصمك في التركيز على رجل القش، فقد تضطر إلى استخدام إحدى التقنيات الأخرى المذكورة هنا، من أجل ضمان تقدم المناقشة، ومن أجل تجنب إعطاء الانطباع بأنك غير قادر على معالجة حجة خصمك.

اقبل الحجة.

 في بعض الحالات، قد يكون من الضروري أو المفضل قبول حجة رجل القش عندما تدافع عن موقفك، مما يعني أنه بدلاً من الجدل لصالح موقفك الأصلي، يمكنك البدء في الدفاع عن النسخة المشوهة من موقفك كما قدمها خصمك. ومع ذلك، ضع في اعتبارك أنه كلما استمريت في هذا الطريق، كلما كان من الصعب الرجوع والإشارة إلى منطق خصمك المضلل، لأنه من خلال الدفاع عن الحجة المقدمة في رجل القش تظهر أنك تقبلها.

بشكل عام، بما أن حجة رجل القش مغالطة لأنها تشوه الموقف الذي تجادل ضده، فإن الطريقة الصحيحة لمواجهتها، من منظور منطقي بحت، هي الإشارة إلى هذا التشويه والتحريف.

عند تحديد كيفية مواجهة استخدام رجل القش، من المهم تطبيق مبدأ حسن النية، وتذكُر أن استخدام حجة رجل القش يمكن أن يكون في بعض الأحيان غير مقصود. لأنه في بعض الحالات، يشوه الناس موقف الآخر بسبب إساءة فهمه، وليس لأنهم يريدون أن يسهلوا الهجوم. وطالما أنه من المعقول القيام بذلك، يجب عليك إذاً أن تبدأ ردك عن طريق مطالبة خصمك بتبرير موقفه، بدلاً من مهاجمته فقط بحجة انه مخادع.

القيام بذلك مفيد ليس فقط لأنه يعزز خطابًا أكثر ودية، ولكن أيضًا لأنه يزيد أيضًا من احتمال أن يرى الشخص الآخر المشكلة في منطقه ويقبل خطأه. علاوة على ذلك، إذا كان هناك جمهور يراقب المناقشة، فإن القيام بذلك يمكن أن يحسن صورتك، من خلال إظهار رغبتك في المناقشة بطريقة معقولة وغير تصادمية.

أنواع حجج رجل القش

1.الرجل الأجوف

هي حجة تنطوي على اختراع موقف خيالي ضعيف وإسناده إلى مجموعة غامضة ومن المفترض أن تمثل الطرف الآخر، قبل مهاجمته في محاولة لتشويه سمعته.

على هذا النحو، تمثل حجة الرجل الأجوف نسخة أكثر تطرفًا من حجة رجل القش، ففي حين أن الأخيرة تشوه الموقف الأصلي، فإن الرجل الأجوف هو حجة ملفقة بالكامل تقريبًا، وليس لها علاقة تذكر بموقف الشخص الذي من المفترض أن يمثله.

في كثير من الأحيان، يمكن تحديد حجج الرجل الأجوف من خلال استخدامها لعبارات مثل “يقول البعض …”، والتي لا تنسب إلى أي شخص أو مجموعة معينة. وذلك لأن استخدام مثل هذه العبارات يجعل العبارة غامضة بما يكفي بحيث يكاد يكون من المستحيل دحضها، مع إعفاء المتحدث من أي مسؤولية فيما يتعلق بصدقها.

2.     الرجل الحديدي

وتنطوي على تحوير موقفك الخاص من أجل تسهيل الدفاع عنه. أي بطريقة مشابهة لرجل القش، ولكن هذه المرة من أجل تعزيز موقفك الخاص، بدلاً من إضعاف موقف خصمك.

من أبرز الطرق لإنشاء حجة الرجل الحديدي استخدام عبارات غامضة يسهل الاتفاق عليها، حتى لو لم يكن لها علاقة كبيرة بنقاطك الفعلية. مثلاً:

الصحفي: يشكو المواطنون أنك لم تقر بالفعل أي قوانين لمكافحة الفساد منذ انتخابك، على الرغم من وعودك. ماذا يمكنك القول عن ذلك؟

السياسي: كل ما يمكنني قوله هو أننا نعمل بجد للتأكد من أننا نفعل ما هو الأفضل للجميع، وتأكد أننا في نهاية المطاف نفعل الشيء الصحيح. إن اتباع البوصلة الأخلاقية يتطلب الشجاعة في الأوقات الصعبة، وفقط إذا بقينا ثابتين في معتقداتنا، سنتمكن من الازدهار والنمو بقوة معًا.

هنا، لا يقول السياسي أي شيء يتعلق مباشرة بالسؤال الذي يطرحه الصحفي. عوضًا عن ذلك، فهو ببساطة يقوم بتصريحات مجردة يتفق عليها أي شخص تقريبًا، ويتبنى هذه الأجندة الغامضة كموقفه. وهذا يعني أنه بدلاً من الدفاع عن أفعاله الحقيقية، فإنه يجادل لصالح مفاهيم الدفاع عنها أسهل كثير، مثل “فعل الشيء الصحيح”.

3.     الرجل الفولاذي

تٌشكل عبر فحص الموقف الأصلي للخصم بعناية، ثم تأطيره في أفضل ضوء ممكن قبل الانتقال إلى معالجته.

هذا هو مسار العمل المقترح وفقًا لمبدأ حسن النية، والذي يشير إلى أنه يجب أن تجادل ضد أفضل تفسير ممكن لحجة خصمك. إحدى طرق القيام بذلك هي باستخدام الخطوات التالية، التي اقترحها الفيلسوف دانييل دينيت:

  • يجب أن تحاول إعادة التعبير عن موقف خصمك بشكل واضح وعادل بحيث يقول خصمك، “شكرًا، أتمنى لو قلت ذلك بهذه الطريقة”.
  • يجب عليك توضيح نقاط الاتفاق (خاصة إذا لم تكن مسائل تتعلق باتفاقية عامة أو واسعة).
  • يجب أن تذكر أي شيء تعلمته من خصمك.
  • عندها فقط يُسمح لك بالانتقاد والنقض.

يمكن أن يؤدي القيام بذلك إلى مناقشات أكثر إنتاجية، ويزيد من احتمالية استعداد خصمك للاستماع إلى ما تقوله.

هذا يعني أن حجتي رجل القش والرجل الحديدي يُنظر إليهما بشكل عام على أنهما شكل من أشكال المغالطات الخاطئة، والتي يجب تجنبها، في حين يُنظر إلى حجة الرجل الفولاذي بشكل عام على أنها تقنية مناقشة معقولة، ويجب تشجيعها.